1 ads

اخر الاخبار

مانشستر سيتي يخرج من ملعب الإتحاد منتصراً بهدفين مقابل هدف على تشيلسي

مانشستر سيتي يخرج من ملعب الإتحاد منتصراً بهدفين مقابل هدف على تشيلسي

مانشستر سيتي يخرج من ملعب الإتحاد منتصراً بهدفين مقابل هدف على تشيلسي
مانشستر سيتي يخرج من ملعب الإتحاد منتصراً بهدفين مقابل هدف على تشيلسي

مانشستر سيتي يخرج من ملعب الإتحاد منتصراً بهدفين مقابل هدف على تشيلسي

مانشستر سيتي يخرج من ملعب الإتحاد منتصراً بهدفين مقابل هدف على البلوز تشيلسي في مباراة قوية كانت ما بين مد وجزر بين الفريقين لكن الغلبة بالنهاية تذهب للسيتيزنز .

فات الحديث عن المباراة ونتيجتها لنتحدث عن تلك المجريات وما الذي فعله لامبارد في ملعب الإتحاد وكيف استطاع بيب حصد النتيجة بالهدفين في الشوط الأول .

بدون شك أجمع الجميع على أن الشوط الأول كان لتشيلسي حتى الأرقام شهدت بذلك عدا النتيجة ، البلوز قدم شوط رهيب تكتيكياً وباغت السيتي بالهدف الأول بعيداً عن الأهداف الاخرى الضائعة برعونة الهجوم .

 السيتي قلب الطاولة لاحقاً بهجمات شحيحة وهنا يظهر الفرق بين لاعبي السيتي اصحاب الخبرة ولاعبي البلوز الشباب ، وبالتأكيد اتحدث عن الفارق الكبير بين دي بروين وأي لاعب آخر في السيتي او الخصم ، وبالحديث ايضاً عن مدى براعة وروعة رياض محرز في اختراق الدفاع وتسجيل هدف بطريقة مذهلة للغاية.

أما الشوط الثاني فكانت بدايته لصالح السيتي الذي تقدم كثيراً نحو دفاعات البلوز قبل أن يتراجع للهلف ويتسلم البلوز الكرة برعونة فائقة التوقع .

 حينما يصل الإستحواذ ل67% بدون أي خطورة أو أهداف هنا نتحدث عن مشكلة حقيقة موجودة في بعض اللاعبين كأفراد ، ولكن السيتي دائماً حاضر فقد أقترب من تضخيم النتيجة ولكن دفاع البلوز قدم أداء لا بإس به في هذا الشوط.

أما بالحديث عن أسباب الخسارة فيجب ان نضع بعضها على المدرب وهنا نشير الى بعض القرارات التي لا تتفق مع المنظومة التي حاول بنائها منذ البداية كإراحة ماسون ماونت لحساب ثنائية كوفا وجورجينهو مع أن مشكلتي كانت في كانتي على الرغم من تسجيله الهدف وهذا ما سأتحدث عنه لاحقاً .

 وكذلك اصرار لامبارد على وجود ويليان بغض النظر عما تحتويه الدكة ولكن ويليان رغم أدائه الجميل اليوم الا أنه من نوعية اللاعبين التي لا تلتزم بما يجب عليها فعله في منطقة جزاء الخصم.

 كذلك بعض التبديلات يجب التدقيق عليها فإخراج ابراهام مقابل لاعب رعن ضعيف ولا يليق بمستوى فريق قوي كباتشواي هو كارثة ، بالفعل هذه حقيقة باتشواي يحتاج لنادي يستمر بالمشاركة معه دائماً ليستعيد مستواه في فرنسا .

 أما الخطأ الأخير من وجهة نظري فهي تقدم كانتي على حساب رجعة كوفاسيتش ، كانتي أنسب من كوفاسيتش كارتكاز كما أن كوفاسيتش أنسب من كانتي كصانع لعب في الأمام أو على الأقل كمدعم هجومي.

 واليوم شاهدنا عكس ما يجب فعله في التشكيلة من لامبارد فتقدم كانتي كان سلبي في بعض الأحيان باستثناء لقطة الهدف.

أما بالانتقال للجزء الآخر من الأخطاء فهي اخطاء تقع على عاتق اللاعبين ، أخطاء فردية تضيع عمل ومجهود فظيع من السوبر فرانكي .

 أخطاء كتلك التي ارتكبها ايميرسون في تدعيمه الغير معتاد للهجوم وكأخطاء زوما وهفواته المتكررة. كما أيضاً فرص ويليان الضائعة أمام المرمى وكونترول باتشاوي السيء للغاية في الأمام ، اخطاء فردية تضيع مجهود المنظومة وعليهم تصليحها سريعاً.

جميع ما ذكرته لا يبرء الأداء الخارق والوقفة المتزنة للامبارد أمام مدرب عتيّ وفريق مرعب كالسيتي ، ولا يضيع مجهود اللاعبين الشباب الخارق أيضاً والكاسر لكل التوقعات السيئة، فريق يحتاج تدعيم بعض العناصر والمزيد من الخبرة وسيريكم مدى القوة التي سيأتي بها مستقبلاً ، حقيقة لامبارد يقف وقفة رجال أمام اعتى المدربين.

أما بالحديث عن السيتي الرهيب وعلى الرغم من اداءه الغير متوقع اليوم سلباً لكنهم يظلون رجال المباريات ويعرفون من أين يؤكل الكتف ، يعرفون كيف يستغلون اخطاء كتلك التي ارتكبها جورجينهو في الهدف الأول والتي ارتكبها ايميرسون في الهدف الثاني ، كما قالها طارق الجلاهمة تشيلسي سجل ثلاث اهداف واحد له واثنان للأزرق السماوي.

اليوم عناصر فذة اثبتت قوتها في التشكيلة كخبرة فيرناندينهو في الدفاع أما محرز فلم يعد لدى بيب أعذار لعدم اقحامه اساسياً في المباريات القادمة ، اللاعب قدم دعما يفوق التوقعات وسجل هدفاً هو الأجمل في لقطات المباراة.

في النهاية مبارك لبيب وأنصاره وأقول مبارك للامبارد هاته الوقفة الفذة أمام فرق قوية قد انتهت من بناء تشكيلتها وبدأت في حصد الألقاب واذا استمر لامبارد بنفس الرتم فسيصبح مثلهم يوماً ما.

رأيك بالمباراة ؟

ليست هناك تعليقات