1 ads

اخر الاخبار

خاليلوزيتش ... بين إعادة بناء المنتخب المغربي و عقدة اللاعب المحلي

خاليلوزيتش ... بين إعادة بناء المنتخب المغربي و عقدة اللاعب المحلي 

خاليلوزيتش ... بين إعادة بناء المنتخب المغربي و عقدة اللاعب المحلي
خاليلوزيتش ... بين إعادة بناء المنتخب المغربي و عقدة اللاعب المحلي 
خاليلوزيتش ... بين إعادة بناء المنتخب المغربي و عقدة اللاعب المحلي 

وحيد خليلوزيتش: "ما يمكنني قوله، هو أن اللاعب المغربي يفتقد السرعة والقوة والالتزام التكتيكي. 

حينما تُقارن أشرف حكيمي بهؤلاء اللاعبين، تَحْسَبُ أن الأول يُمارس كرة القدم والطرف الثاني يؤدي رياضة أخرى".

جذبني وأنا أتصفح أخبار الرياضة ككل صباح ، تصريح أقام عليه الدنيا في المغرب لمدرب المنتخب الوطني وحيد خاليلوزيتش .

 و إن لم يكن شيئا غريبا عن الرجل هكذا تصريحات عندما قارن أشرف حكيمي خريج الفالدبيباس مع لاعبين يمارسون في البطولة الوطنية المغربية ، البوسني وصف الفوارق الشاسعة بشخصين يمارسان رياضتين مختلفتين .

التصريح مستفز كثيرا لذوي القلوب الضعيفة و محبي سماع ما يرن جميلا في الأذن ، كما قلت سابقا ، الرجل لا يعرف معنى العاطفة و الكلام المعسول .

 موجة من الصحفيين جندوا أقلامهم لمهاجمة المدرب و اتهامه بتبخيس قيمة المنتوج المحلي ، و سعيه للرحيل من بوابة التصريحات و خدش كبرياء اللاعبين و الجامعة و الجماهير .

أود أن أشير في هذا الصدد ، أن ما يجري مع خاليلوزيتش سبق و أن حدث مثله عند استلام مهامه مع منتخب الجزائر الشقيق .

 كان أول ما قال أن اللاعب المحلي ضعيف مقارنة مع محترفي أوروبا ليس من باب التهكم أو المهاجمة بل من أجل العمل على تطوير الجانب البدني و التكتيكي للاعب المحلي ، الذي حدث بعد ذلك .

 جابو ، سليماني ، بلكلام ، سوداني كانوا من ركائز المنتخب في كأس العالم و منها الى الاحتراف في اوروبا .

يسترسل وحيد خاليلوزيتش :"في التدريب، اللاعبون يرتدون رقائق تقيس المجهود المبذول والقوة البدنية لكل واحد، وهو ما يسمح لنا بالوقوف على الفارق الشاسع بين اللاعبين المحليين والمحترفين بالخارج".

عالم كرة القدم أصبح مرتبطا جدا بالتكنولوجيا ، في كل تجمع يفرض المدرب الجديد ارتداء رقائق لقياس عدة عوامل في مردود اللاعب و هنا وقف وحيد على الفرق الشاسع بين المحليين و مغاربة المهجر ، من الناحية التكتيكية و البدنية .

 حسنا ، أتفق تماما على بعض الاستثناءات من الناحية التقنية و أسطر عريضا على التقنية (الكرتي ، بانون ، باعدي )
رأيي في الموضوع ، وحيد كان قاسيا في التعبير ، و ربما لم يكن ضروريا تعرية تصوراته الفنية للعموم .

 لكن ما قاله ليس بتاتا من وحي الخيال او الهدف منه اضطهاد اللاعب المحلي ، بل هو تصرف ينم عن تركيز المدرب الكامل في إعادة بناء منتخب قوي بدنيا ، تكتيكيا و فنيا ، و الدليل على ذلك ظهوره في عدد من مباريات البطولة و استدعاءه لأبرز العناصر .

الجمهور المغربي عاطفي أكثر من اللازم ، و لا يحب تسمية الأمور بمسمياتها ، و قع ذلك مع كل المدربين السابقين و جميعهم فضلوا لاعبي المهجر على لاعبي البطولة .

 أتذكر عندما رضخ الإطار الوطني رشيد الطوسي لضغط الجمهور في مباراة المغرب و تانزانيا في دار السلام بالاعتماد على تشكيلة أغلبها من المحليين ضمن إقصائيات كأس العالم فكانت النتيجة خسارة بالثلاثة بالاضافة الى الخروج من الدور الأول في نهائيات كأس افريقيا بثلاث تعادلات .

كرة القدم في بعض الأحيان تتطلب الضغط على العواطف ، وحيد خاليلوزيتش مدرب صارم و لامجال للمجاملة في عقليته ، تجاربه السابقة تؤكد ذلك سواء مع المنتخبات أو الفرق (الرجاء البيضاوي) ، يسعى لتشكيل منتخب يجمع بين القوة البدنية و التكتيك الفني .

حاليلوزيتش,
حاليلوزيتش مع المنتخب المغربي,
حاليلوزيتش 2019,
حاليلوزيتش المغرب,
وحيد حاليلوزيتش مع الرجاء,
مدرب حاليلوزيتش,
لائحة وحيد حاليلوزيتش,
ردة فعل حليلوزيتش,
وحيد حاليلوزيتش رجاء,
راتب حليلوزيتش,
تشكيلة حاليلوزيتش,
المدرب وحيد حليلوزيتش,
المدرب حاليلوزيتش,

وحيد حاليلوزيتش المغرب

ليست هناك تعليقات