1 ads

اخر الاخبار

فوز صعب لريال مدريد بنتيجة 3-2 على ليفانتي بالدوري الاسباني

فوز صعب لريال مدريد بنتيجة 3-2 على  ليفانتي بالدوري الاسباني


فوز صعب لريال مدريد بنتيجة 3-2 على  ليفانتي بالدوري الاسباني
فوز صعب لريال مدريد بنتيجة 3-2 على  ليفانتي بالدوري الاسباني

فوز صعب لريال مدريد بنتيجة 3-2 على  ليفانتي 
بالدوري الاسباني


رعونة دفاع مدريد الشوط الثاني كادت ان تقضي على مجهودات هجومهم الشوط الاول.

قلة الخيارات في خط وسط ريال مدريد اجبرت زيدان على اختيار "التشكيلة" بما هو متاح وربما خطة 4-1-4-1 هي احدى الخيارات المتاحه لزيدان في ضل غياب ثلاثي خط الوسط لوكا وايسكو وفالفيردي للاصابه.

ولأن خيارات زيدان على الدكة محدودة دخل زيدان المباراة بخطة ما بين ال 4-1-4-1 وال 4-2-3-1 بإشراك كاسيميرو انفا رغم عدم جاهزية اللاعب بدنيا "بسبب السفر والعودة امس ل اسبانيا ".

 بينما عاد الى اشراك الرباعي الدفاعي الكلاسيكي وبالهجوم وضع كروس بجانب فينيسوس يسارا وخيميس بجانب فاسكيز يمينا وبالهجوم من غيره "بنزيما".

بينما استمرت ثورة بيريز بالجلوس على الدكة...!
زيدان ادخل بعض التحسينات على اسلوبه المتمثل بتحويلات اللعب يمينا ويسارا كالتوغل من العمق بزاسطة خيميس وكروس ومن ثم تحويل اللعب يسارا او يمينا او التوغل من انصاف المساحات بصعود فاسكيز وجونيور.

الهدف من هذه التوغلات هو تخفيف الضغط عن الاطراف وسحب اكبر عدد ممكن من لاعبي ليفانتي لزيادة المساحات والثغرات بين خطوط لاعبي ليفانتي "الطولية والعرضية".

مما ساعد على نجاح هذه التوغلات هو التحرك المستمر بالمساحه بالاضافة للتحرك بين الخطوط وتحرك الفريق ككتله واحده.

**الهدف الاول هو مثال التوغل من انصاف المساحات
الا ان نقطة قوة مدريد اليوم كانت بالضغط "العالي والعكسي".

الضغط العالي لمحاولة تعطيل بناء هجمات ليفانتي والعكسي لمحاولة استعادة الكررة سريعا عند انقطاعها او كسب بضع ثزاني لعودة لاعبي ريال مدريد لمراكزهم.

الضغط العالي لريال مدريد كان متمثل بصعود الرباعي الهجومي يساعدهم كروس وتقدم كلا من كارفخال ومارسيلو خطوات للامام والوقوف بجانب كازيميرو برسم تشكيلي 2-3-4-1.

**هدف ريال مدريد الثاني هو مثال على تطبيق الضغط.
من بين الامور التي نجح ريال مدريد اليوم بتطبيقها هو سرعة التحول الهجومي عند عملية اخراج الكرة من الضغط واستغلال تقدم لاعبي ليفانتي لعملية الضغط العالي.

**الهدف الثالث هو افضل مثال لذلك.
محموعة التبديلات التي قام بها زيدان والتي كان لا بد منها بإخراج كازيميرو المرهق بدنيا وادخال هازارد ثم اخراج راموس وادخال ميليتاو وتحول التشكيلة ما بين ال 4-1-4-1 وال 4-3-3 لكن مع بعض الاضافات.

*عودة خيميس بضع خطوات للخلف
*عودة فاسكيز خطوات للخلف.
*تحول فينيسوس يميينا في الكثير من الاحيان.

هذه التعديلات الهدف منها الحفاظ على التوازن بين الخطوط الثلاث بالرغم من ان الشكل العام كان قريب الى 4-1-5.

مع تقدم الوقت انخفض رتم لاعبي مدريد بشكل كبير "ربما ل اطمئنانهم للنتيجة" فاستغل لاعبي ليفانتي الامر وتحولو من اصحاب ردة الفعل ل اصحاب الفعل ونجحو بالتسجيل مستغلين الاخطاء الدفاعية بقيادة كارفخال.

احدى الاخطاء الدفاعية التي عانى وما زال يعاني منها مدريد منذ بداية الموسم هي التعامل مع الكرات الثابته سواء بالانطلاق قبل الكرة او لحظة انطلاق الكرة لة اسباب اهمها تغطية العمق والتمركز جيدا.

هدف ليفانتي الثاني وتصدي كورتو عند الدقيقه 92 افضل مثال على ذلك.
انتهت المباراة بفوز صعب لريال مدريد بنتيجة 3-2.

ليست هناك تعليقات