1 ads

اخر الاخبار

موريتانيا وأنغولا ، قاتل ولا تبادر


موريتانيا وأنغولا ، قاتل ولا تبادر


  موريتانيا وأنغولا
  موريتانيا وأنغولا


موريتانيا وأنغولا ، قاتل ولا تبادر

نجح المنتخب الموريتاني الشقيق بخطف أولى نقاطه في بطولة أمم إفريقيا وذلك بعد التعادل مع المنتخب الأنغولي بدون أهداف.

في هذه المباراة تحديدا ، ظهر المنتخب الموريتاني بوجه مختلف عن المباراة التي لعبها أمام المنتخب المالي عندما تجرع هزيمة قاسية بعد أداء مخيب فى أولى مباراة له في هذه البطولة.


خد وعطاء

 بادر المنتخبين الموريتاني وللأنغولي بتشكيل الخطورة على المرمى حتى ولو بشكل مخجل إن كان عبر الكرات العرضية أو الضربات الحرة التي لم تشكل الخطورة المطلوبة.

دفاع موريتاني منظم

ظهر دفاع المنتخب الموريتاني بشكل أفضل بكثير عن مباراته الأهيرة أمام مالي على الرغم من بعض الأخطاء الدفاعية التي لم تكن قاتلة نوعا ما الا الخروج الخاطئ للحارس في منتصف الشوط الأول.

ترفع القبعة لصلابة قلبي الدفاع ( نداي وعبدالله ) في المواجهات الثنائية وقطع العرضيات والكرات بشكل مثالي.

أنغولا في العمق

حاولت أنغولا مرارا وتكرارا تشكيل الخطورة على الخصم ، حتى إعتمدوا طريقة لعب تمريرات بالعمق لعل وعسى تشكيل الخطورة اللازمة وقد نجحوا في ذلك في منتصف الشوط الثاني تحديدا عبر الكرة الخطيرة التي أضاعها جيلسون بشكل غريب. الكريديت كله يعود لبارتولوما الذي لعب الكرة بشكل متقن قبل ان تصل للجناح الأيمن.  

موريتانيا والعرضيات

إستطاع المنتخب الموريتاني من تشكيل الخطورة في العديد من الكرات خصوصا الكرات العرضية التي تلعب إما عبر الأجنحة أو عبر الأظهرة التي تعطي إضافة هجومية مثل عرضية علي عبيد والكرة التي أضاعها دياكيتي في الشوط الثاني.

ختاما ، مبارك للمنتخب الموريتاني الشقيق أولى نقاطه في الكان.

ليست هناك تعليقات